الرئيسية / آراء و تحليلات / هل متحف”دنشواى “نموذج للسياحة الداخلية بمحافظة المنوفية.؟
823,10920,3752,1012,38,1173,992,990,1069,21533,0

هل متحف”دنشواى “نموذج للسياحة الداخلية بمحافظة المنوفية.؟

 

 

كتب ..عماد البيلى

  متحف دنشواى بمحافظة المنوفية يمثل أعظم أثر سياحى بالمحافظة الذى سطر ” عظمة ” الفلاح المصرى وصمودة أمام المحتل الأجنبى الغاشم الذى إستباح أرضة وعرضة .و يعتبر أول شرارة “حقيقية ” لإنتفاضة المصريين ضد الإحتلال من ” دنشواى”المنوفية

فهل أدرك القائمين على إداة المتحف حجم المسؤليةالملقاة على عاتقهم .؟

كانت الصدمة الأولى, عند مدخل متحف”دنشواى وجود   كسر بلوح الزجاج الخاص  “بفترينة ” العرض , وتركة  من قبل إدارة المتحف بدون إصلاح , فى صدارة ” المتحف” مما شوة  صورة الشخوص” التى تحاكى وتظهر “الطوائف “ التى كانت موجودة بمصر فى ذلك الحين تجولنا داخل متحف دنشواى داخل صالتة  ” المظلمة

 

 وسمعت صوت من بعيد لمجموعة من العاملين بالمتحف مسرعين فى إتجاهناينهرون الموظف الذى “تفضل ” مشكورا بإصطحابى ويصحون فية , ونهرونى بشدة  وطلبوا منى عدم التصويرأدركت فى التو سبب عدم رؤ يتى

  لزائر واحد أثناء جولتى ” المحدود “داخل متحف “دنشواى “جاءت تلك الكلمة كالصاعقة,التى لم نسمع بها إلا  فى متحف دنشواى  حاولت جاهدا أن أعرف السبب وحاولت إقناعة أن مايقولة مخالف  للواقع فمتاحف ” مصر” بكل مافيها من تماثيل ومقتنيات ليس هناك أى قيود بدليل أن الأجانب يصورون كل شىء

 

فعملية التصوير نفسها هى تنشيط للسياحة ككل و”الداخلية ” خاصة لكن هيهات هيهات لا فائدة فيمن تناجى,وقال لى إذا أردت التصوير ,لابد من إحضارإذن كتابى من هيئة الأثار بالقاهرة  شعرت بالإحباط “وأيقنت

انة لن يكون هناك سياحة ” داخلية “داخل محافظات الجمهورية طالما هناك عاملين يفتقدون إلى فن تسويق للمنتج السياحى وعدم إدراكهم 

للمسؤلية التى على عاتقهم وأنهم السبب الرئيسى فى تأخر تقدم  السياحية الداخلية, وكذلك من أكبر عوامل

“طرد ” لا جذب